الجمعة، 29 أكتوبر، 2010

شذنبيـــــ ماكنت اختيارة

لك مني...


شذنبي زفـــــوه لغيري معــرس

شذنبي ما كنت اختيــاره

اقرب الناس لي يلومني بعيون لــوامه

شذنبي ما كنت اختياره؟؟

ينطلب مني احضر عرسه و اغني

لهالدرجة القوة جردت احساس الأنسانية مني؟؟

ابــــــد ما تمنيته لي

بالعكس فرحت بخبر زواجه

بس ليش احضر عرسه و اصفق و اغني

عشان اشوف حســـرة امي؟؟

وانظار اهلي تاكلني بعيون شفقانه

وارد البيت واعيش بغربة لوحدي

واتذكر نظرات مافارقتني.. بالأبيض تمنيتوا استقبله

وعلى اغاني هب السعد عالكوشة تزفونه لي

ولكن..

ماني كسيرة لجل تذرف دمعتي له..

محد ينزف لي غير حبيبي واستقبله

بالأبيض مهنا زفوه لي وابي اقبله
أحبك مهنا

السبت، 23 أكتوبر، 2010

حتى الدموع عيت تعزيني

لك مني...




كـــل ما مرني الحزن و الهم

دموع عيني تعزيني

تحرق وجنتي شوي

وتطفي نيران قليبي



ولكن من صدمتي اليوم

حتى الدموع عيت تعزيني

من كثر اوجاع القلب مدري جفت بها عيني

يمكن من مرارة الجروح قست انا عيني



لكن!!

وش الي بطفي جمرة الغد

اذا النيران بدت تشتعل فيني



________________

يعطيكم العافية

الأربعاء، 20 أكتوبر، 2010

قبلة مغتصبة

لك مني...



منذ ان بدأ بالهتمام بي و انا معلقة بهواه

فأينما هب هواه ذهبت حيث هو

وعندما تتلاقى الأعين عينه تلامس قلبي و جسدي..

حتى طلب مني مرافقته للسينما في أحد الليالي ..

لم اتردد ابدا فقد كنت تحت تأثير هواه

التيقت به جلسنا لوهله نتبادل الأحاديث

كانت المرة الأولى نجتمع لوحدنا

فقد كان الموعد الأول لي..

لم يطل جلوسنا كثيرا فقد اعتراه البرود..

ركبت معه بسيارة الفخمة حتى يحين موعد الفلم

نتجول بالطرقات العامة تارة ومن ثم المعتمه..

حتى اخذنا الطريق لما اسماه بدرب الغرام..

طريق تلامست فيها الشفاه

لامس ثغره وجنتي وعنقي..

اخذت يديه تتسلل على جسدي

كأنه يريد حفظ جسدي بيديه..

ارتجف جسدي مع تناغم يديه

ابعدته عني رغم عدم توقف قبلاته..

قبلاته الي كانت تغتصب كل ذرات الغذريتي فيني

قبلته الي كانت نفسي تتلذذ بها

ولكن جسدي.. جسدي اللذي لم يقاوم القذاره

فقد كان يرتعش من قبلته المغتصبة ..

ايقنت وقتها بأن الفتاة قد تغتصب بمجرد قبله

بمجرد مشاعر زائفة تسلي قلبها العفيف

وان الأغتصاب الفعلي ليس بتصال الأجساد

بل بما يتسلل من مشاعر واحاسيس قذرة لقلوب الفتيات

...

روحي خانت جسدي لوهلة

منذ الصغر وآذاننا تسمع

ان الأجساد قذرة والأرواح النظيفة العفيفة

ولكن تتضارب المشاعر والروح و الجسد امام

القبلة المغتصبة



الجمعة، 15 أكتوبر، 2010

عجز و صراع رجل للحيــاة

لك مني...

يحــــاول يتمرد على القدر,, ويطالع بياض السما الي بصعوبة يشوفه ويصارخ بأعلى صـوته: لااااا.. لااااااا

نووور خافت بأعلى قمــة مايوصل لهم منه شي ينور عليهم.. ينتظرونه 24 ساعة بس عشان يعدون الأيام فيه ويتعلقون بحبل أمـــل ضعيف انهم يطلعون من هالمكــان و يردون لأهلهم..

تحت الأرض عشــرات من الناس, شافوا روحهم بظروف ماكانوا متهيئين لها ولامستعدين,, ظروف اتسيروا لها وانجبرت عليــهم ماتخيروا فيــها ابدا..

رياييل كل واحد فيهم يشوف بعيون الثاني العجز الي مسيطر عليه,, واليأس الي لما يذكر عياله ويشتهي شوفتهم تسبقها دموع وافكار ان خلاااااص ماراح يشوفهم ماراح يسمعهم و يلمهم خلاااص مابشمهم و يلاعبهم... خلاص هني اوهو بموت هني, هني نهاية عمره، بموت بتعذيب وبشوق لبيته مثل ما توقف قلب صاحبه قبل شوي واوهو يلفظ آخر الكلمات: عيالي .. احبكم بوسوهم.. احبهم ....... .

وروحه طارت للخالق وعيونه لاحت للسما تحمي روحه وتسلمها لراعيها لصاحبها...

بهاللحظة تعجز روحك و تتجمد عروق ايدك وتتحجر مابهون عليك تسكر جفون صاحبك وتخفي عيون اشتهت تشوف الحبايب بس ,, بس ,,بس: آآآآآآآه ... انشال و انحط على باقي الجثث...

ويعدي نور الشمس و يطفي و يرد ينور و يطفي... و تمــر اليام, اطالع الي حواليني الي ظلوا ينوحون يلطمووون منهارين و اطالع نقيضهم في الطرف الثاني جثث متكادسة فوق بعضها في هدوء بصمت الحياة "مقبرة"..

من العجز الي فيك ترفض الواقع تستجمع كل قواااااك المكنونة و تصرخ ..لاااا لاااا, صراخ تسبح فيه مآت الدموع تضرب الصخر وتحتضنه مثل ياهل بحضن امه...تذكر عيالك : آآآآآآه يا عيالي ما ادري اذا بلمكم و لالا بلاعبكم مثل اول و لا انتوا الي بتلاعبون تراب قبري .. حبيبتي زوجتي ولدتي و لا للحين ,, تذكر اخر مرة كان معاها كانوا متهاوشين على اسم بنتهم اهي تبي سارة و اهو يبي نورة ..

تدمع عينه من جديد دموع حارة معها ابتسامة حزن تواسي الدموع :خلاص سميها سارة ,, بس يااارب ما ابي بنتي تتيتم قبل ما تنولد يـــارب

ياخذ نظرة مخنوقة من زاويته يشوف الي ظلوا 5 ولا 6 ويرد يكلم قلبه و ربه: ما ابي اتجفن بأجساد ربعي يـــارب ارحمني يـــارب ارحم عبدك يارب بشوف عيــــــــــــــــالي يارب بلم امي وبضم زوجتي وبشم بنتي يارب.. ما ابي اموت يارب بمقبرة جماعية تحت الأرض يارب..

بكل قوة مكنونة وبكل عرق وشريان ينبض فيه الدم يبجي و يصارخ : يــــــــــــــــــااارب

يناجي ربه و يطالع نور السما ينتظر لحظة فرج خلاااص حبل الأمل شوي شوي بدى ينقطع منه يتذكر وجوه زوجته و امه و عياله من كثر مامروا على باله نسى ملامحهم ولكن بعد الظلام نور..

نجى .. اي نجى, بعد العذاب و العجز يطالع الي ظلوا معاه الي صارعوا بكل قوتهم عشان يتماسكون .. يطالع رفيجه الي مات يطالع الجثث الي جفنت بعضها البعض لحد ماوصول فووووق فوووق للقمة للنور لعياله و زوجته و امه..

يغمض عيونه و يذكر العذاب و الأيــام و ربعه الي ماتوا و الوصايا..

يـــاخوي مــاودي انا ابعد و اخليــكـ

يــاخوي سامحني اذا اتركــ ايديـــنكــ

وارحل بدونـــــــكـ و اتركــ الموت و يــاكـ

ويــاك

.

تمت

للناجين من انفجار منجم روسيــا

ولكل من عاش هالظروف بحرب و لا ظروف انجبرت عليه

يبتعد عن اهله و حبايبه

.....

يعطيكم العافية

الاثنين، 11 أكتوبر، 2010

تبجيـــــن!!


لك مني...






نعــــــــــــم..

تبجيـــــــــــــن !!

عسى مـــــــــــــاشر,, رملة بعيـــنج دخلت


شقول انا من الآآآااااااااه

شقول انا من الآه

وقبل الهــــــاء القلب ينزف دم

شقول انا..

شقول انا و احجي عن من لملمني بعز حزني

واليوم منه انا ابجي دم..


تبجيـــــن ..؟

تبجين لجل جرحي

ولا للخاين الي فيج تـــم


انا من الحزن رسمت لوحات واسمي انخط من الدم فنان

وانتي توه دمعج هل توج ذكرتي انسان مــــات فيني


مسحي دمعج و كملي دربج

لونشف دمج مايساوي ربع اليي جرى فيني

السبت، 9 أكتوبر، 2010

احبج ايمانوو يالمينوونة



لك مني...

الساعه 7 ونص الصبح
تفتح ايمان عيونها وتنتبه للساعه و اتفز لحبيبها: سلوم.. سلوم
تروح تاخذ الروب و ترد لسلمان تبوسه على راسه: حبيبي يلا قوم الساعه 7 ونص قوم

سلمان يتقلب يمين و يسار و يسحبها عنده عالسرير وبعصبيه منه تحذف عليه الروب و تقوم تاخذ شور

طبعا سلمان يفز بسرعه يعدل السرير يلبس له شورت و يروح الحمام الثاني يغسل بسرعه و يرد الغرفة يتعطر يطلع شي احمر من تحت السرير و يحطه بكبت الملابس..

يروح المطبخ يسوي النسكافيه مثل ماتحبه ايمان و يطلع ورده حمره من الثلاجه و كب كيك يحطهم بصينيه و يسحب ورقة ويكتب عليها...

" كل عام و انتي بحياتي الأحلى و الأجمل ,, أحبج لأخر نفس بروحي"



عيد 9-10



وريني شلون بتروحين الدوام



حبيبج سلوم



على فكرة انا احبج

يرروح الغرفة يروح يم الحمام و يصرخ: ايماااااااااانووو يلا شلون يعني مطوله
يحط الصينية عالسرير ومعاها الورقة, يطفي الوحده و يسحب له تيشيرت يلبسها و اوهو طاالع من الشقة
ايمان تعجل روحها: انطر شوي يالمينون محد قال لك تعبث بالمنبه
وتطلع من الحمام مبلله بالماي: سلمان عطني روبي ,, سلمااااااااااان ياملقك تروح يم الروب عالسريع وتشوف الصينية تاخذ الورقة تقراها وترتسم ابتسامه على ويها واطالع صورة حبيبها المينون وتكلمه: أحبك و الله أحبك
تنثر شعرها عالسرير و تحط الورده عليها تمسك التلفون ولا تشوف مسج منه..
فيج خير جربي اتعتبين بره الشقة صدقيني اطلقج بالثلاث P: فديـــتج , فجي الكبت و لبسي الأحمر نص ساعه و انا عندج على ماتشربين قهوتج

تبتسم ايمان للمسج ولا ايها مسج ثاني ..:ايماااانو بالمينوونة قومي فزي وريني طولج ولبسي ترا اطقج يلااا لاتضحكين ..
تقوم تفتح الكبت و تشوف فستان احمرحرير طويل بلون الدم عاري الصدر..

ادق على سلوم مايرد : ياربي من صجه هذا .. ادز له مسج : سلوم بالمطفوق لا تفكر ابدا اني بكشخ لك بالفستان وبطلع فيه معاك ,, يلا انا رايحه الدوام و خل كيكك و قهوتك ينفعوونك

طبعا امون تبي اطفر سلمان و تبيه يرد البيت عشان يتخبل عليها و تتغدى فيه قبل لا يتعشى فيها.. صج لقالوا ان كيدهن عظييم..

تلبس النفنووف الي كان روعه عليها و الي كان اطول منها فلت شعرها الطويل الأسود ورسمت عيونها بالكحل واكتفت بالحمره, لبست سلسه ذهب طويله لنص صدرها تزين فيها انوثتها.. يدخل سلمان الغرفة وجنه يدورها ينتبه انها ماحست له ويقرب منها بهدوء ويهمس بأذونها.. أحبج ايمااااااااااااني
تخترع منه و اطيح بحضنه.. وسلمان ميت ضحك عليها يلمها و يبوسها: أحبج يالملاك



اطقه على ظهره و اهي لامته: سخييف و بظل سخيف



يوخرها عنه و يمسك ويها بيدينه وبحنان يكلمها: كل عام و انت نور عيوني ويبوس راسها

ترد تلمه وبقوة: أحبك يالغالي

يطلع من جيبه تذكرتين سفر ويوريها: عندج 5 ساعات بس اتجهزين روحج و اغراضج الساعه وحده مسافرين لروما ومن دون اي نقااش

تبوسه و تشكره ويرد عليها ببتسامه: بتنور روما فيييج ... أحبج ايمااانووو




النهاية
يعطيكم العافية